الثلاثاء 18-ديسمبر-2018

الشرطة الروسية تنتشر فى المنطقة العازلة بالجولان السورية

أعلن فيكتور زايتسيف، نائب قائد الشرطة العسكرية الروسية فى سوريا، اليوم الجمعة، إقامة 8 نقاط بالقرب من المنطقة العازلة فى هضبة الجولان السورية.

وقال زايتسيف، بحسب وكالة أنباء (سبوتنيك) الروسية، إن أول معبر للشرطة العسكرية الروسية بدأ العمل فى بلدة الويسية بمحافظة القنيطرة السورية، ومن المقرر أن تقام لاحقا 7 نقاط عسكرية أخرى، بهدف ضمان أمن المدنيين فى المنطقة.

وأوضح نائب قائد القوات الروسية فى سوريا سيرجى كورالينكو، من جهته، أن المعابر ستقام بالقرب من المنطقة العازلة الخاضعة لسيطرة القوات الأممية، قائلا "إن العلم الروسى على هذه الأراضى سيضمن السلام للسكان".

وذكرت الوكالة الروسية أن رتلا من 10 سيارات تابعا للأمم المتحدة دخل منطقة القنيطرة اليوم، رفقة ضباط وعناصر من الشرطة العسكرية الروسية والجيش السورى،  إلى المنطقة العازلة وتفقد مواقع انتشار قوة الأمم المتحدة لمراقبة فض الاشتباك "الأندوف" السابقة فى القنيطرة "المهدمة" وما يحيطها من قرى، فيما يبدو أنه تمهيد لعودة انتشار هذه القوات فى المنطقة، حيث ضم الرتل المذكور نحو 40 من عناصر قوات حفظ السلام فى المنطقة، واستمر هناك عدة ساعات قبل أن يغادرها.