الثلاثاء 18-ديسمبر-2018

فشل إرسال مركبة روسية مأهولة إلى الفضاء إثر عطل فني بالصاروخ الحامل

فشلت اليوم الخميس عملية ارسال مركبة روسية تحمل على متنها رائدين الى الفضاء الكوني من محطة (بايكانور) في كازاخستان إثر حدوث عطل فني بالصاروخ الحامل.

واوضحت وكالة (انترفاكس) الروسية للأنباء ان الصاروخ الحامل وهو من طراز (سويوز إم اس 10) اصيب بعطل فني بعد مرور 119 ثانية على انطلاقه من المحطة نحو المحطة الفضائية الدولية.
ونقلت الوكالة عن مصادر في المجمع الفضائي الروسي قولها ان ذلك دفع رائدي الفضاء الروسي ألكسي أفتشنين والأمريكي نيك هيغ اللذين كانا على متن المركبة الفضائية الى اجراء عملية هبوط اضطراري في كبسولة خاصة بسهول كازاخستان.
واضافت المصادر ان فرق الانقاذ التي وصلت الى مكان الحادث عثرت على رائدي الفضاء اللذين لم يصابا بأذى.
واوضحت ان رئيس مؤسسة (روس كوسموس) المعنية بشؤون الفضاء دميتري راغوزين توجه بشكل عاجل الى كازاخستان للوقوف على أسباب فشل عملية اطلاق الصاروخ.
كما نقلت (انترفاكس) عن الناطق باسم الرئاسة الروسية دميتري بسكوف قوله ان الرئيس الروسي فلاديمير فلاديمير بوتين أخذ علما بالحادث وان انظمة السلامة في الصاروخ الفضائي عملت بصورة سليمة الامر الذي ساهم في ضمان سلامة رائدي الفضاء اللذين كانا على متنه.