الجمعة 22-فبراير-2019

نادية مال الله : أنحاز إلى الإذاعة ... أكثر من الشاشة

مُعبّرة عن فرحتها العارمة لتقديمها برنامج «ذكريات غنائية»، كشفت المذيعة نادية مال الله لـ«الراي» عن أن البرنامج يستحضر الزمن الفني الجميل، من أغانٍ ومسرحيات ومسلسلات، بالإضافة إلى أنه يسلط الضوء في كل حلقة على إحدى الشخصيات البارزة، التي أثرت الساحة الفنية الكويتية. 

وتابعت مال الله: «نُقدم من خلال حلقات البرنامج باقة كبيرة من الأغاني القديمة، التي لا تزال خالدة في أرشيف الطرب الكويتي، ونتحدث عن تفاصيل معينة في كل أغنية يتم اختيارها، كما نستعرض مشوار عدد من الفنانين الكبار أو المنسيين، ونسترجع مع المستمعين أهم المسرحيات والمسلسلات المحلية القديمة». وأضافت: «ستكون هناك فقرة ثابتة بعنوان (عدنيات) لمحبي الفنون الشعبية، خصوصاً أن هذه النوعية من الأغاني تحظى بشغف الجمهور الكويتي». 
على صعيد الإذاعة أيضاً، نوهت إلى أنها تعكف حالياً على تقديم برنامجها «ضحاوي الثانية» من إخراج عبدالله العميري، وبرنامج آخر بعنوان «مملكتي» من إخراج عقيل أشكناني.
وحول غيابها عن التلفزيون واكتفائها بتقديم البرامج الإذاعية، على عكس زميلاتها من المذيعات، علّقت مال الله بالقول: «كثيرة هي العروض التي تلقيتها في السابق، للظهور على الشاشة الصغيرة، لكنني رفضتها جميعاً لظروف شخصية خصوصاً جداً، مع العلم أنني أنحاز للإذاعة أكثر من التلفزيون». واستدركت: «لكن من يدري، فلربما تشاهدونني كمقدمة لبرنامج تلفزيوني خلال الفترة المقبلة».
يُذكر أن برنامج «ذكريات غنائية» يُبث مساء كل اثنين، عبر أثير إذاعة البرنامج الثاني. وهو من تقديم نادية مال الله إلى جانب المذيع عبدالرحمن الديّن، إعداد محمد العبيد ومن إخراج سمير بوحمد.

"الراي"